هيئة المساحة الجيولوجية تكشف عن وجود 27 موقع للذهب في ست محافظات يمنية * الشيخ عبدالله بن عبدالله هاجر يهنىء الشعب اليمني بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك أعاده الله على الأمة العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات .. * اللجنة الوزارية المكلفة بتنفيذ النقاط العشرين تتوصل إلى صيغة توافقية لنص الاعتذار * حذرت وزارة الداخلية المواطنين من التعامل مع أي أجسام أواكياس أو حقائب مشبوهة يعثرون عليها مصادفة في الطرقات وذلك حفاظاً على سلامتهم . * الشيخ عبدالله هاجر ينعي العلامة المجتهد السيد عبدالرحمن بن حسين شايم * جمال بنعمر يأسف للحوادث الأمنية في اليمن ويأمل ملاحقة ومحاسبة المتورطين فيها * محكمة استئناف القاهرة تصدر قرارا بحبس الرئيس المخلوع محمد مرسي * ملتقى أبناء الشهداء ومناضلي الثورة أقمة امسية رمضانية ويدعو إلى توحيد الجهود لإنجاح مؤتمر الحوار * أمين العاصمة يبحث مع وزير شؤون التنمية الدولية البريطاني آفاق الدعم البريطاني للعاصمة صنعاء والتحضيرات للحوار الوطني * الشيخ عبدالله هاجر - رئيس جمعية التلآحم التنموية الخيرية :- اليمنيون أصبحوا اليوم أكثر إصراراً على الحفاظ على وحدتهم التي هي أساس دينهم وعزتهم .
مرحباً بكم في موقع ومنتديات الشيخ عبدالله هاجر
قسم تفسير الأحلآم
الشيخ / عبدالله عبدالله هاجر

الشيخ عبدالله بن عبدالله هاجر :- احد ابرز الهامات الشبابية الفاعلة وشخصية قيادية ناجحة وله ادوارا بارزة وبصمات واضحة في شتى المجالات فقد بنى لنفسه هرما شامخا بلبنات عطاءاته وإسهاماته الخدمية والاجتماعية والإنسانية التي لا حصر لها ناهيك عن أسلوبه المتميز وبمنتهى العفوية والبساطة في جذب الناس الية وزرع حبه في قلوبهم كيف لا وهو الذي يتوافد اليه يوميا افواجا من الزوار والمحبين والأهل والأصدقاء بالإضافة الى الغرباء الذين يأتون من كل حدب وصوب بل ويقطعون المسافات البعيدة بغية رؤيته او التشرف بلقاءه حينا او قضاء حاجة ما لديهم في أحيان أخرى, الشيخ عبد الله هاجر لا تكفي الكلمات والعبارات في وصفه او البوح بما لديه من سمات ومزايا فرية واستثنائية قلما توجد في رجل أو شيخ او أي شخص آخر سواه في زمننا الحالي الذي لم يعد للطيبة والصفاء ولا البذل والسخاء مكان في قلوب الناس زمن أصبحت لغة المصالح هي اللغة السائدة والمعروفة لدى الجميع , اما الجانب الإنساني للشيخ عبد الله هاجر فيحتاج الى صفحات كثيرة ووقفات عدة وليس بمقدور هذه السطور المتواضعة والمساحة المختصرة ان توجز ما لدى هذا الرجل من مبادئ وقيم إنسانية وما لديه أيضا من نخوة وشهامة تتجلى للعيان حين ياتيه مضطرٌ فينجده ويلبي طلبه بما يسد حاجته وأكثر او حين تحدث كارثة ما ويقف الجميع موقف المتفرج او العاجز عن فعل ما ينبغي عندئذ يطل الشيخ عبد الله هاجر بشعاعه الساطع ليقوم بدور المنقذ وذلك بمد يد العون والمساندة وبذ قصار جهده في مواجهة هذه الأزمة او تلك سواء كان الأمر متعلق به ام لا فانه يقوم بالواجب الانساني الذي يمليه عليه ضميره النابض بالرحمة والعطف والحنان تجاه الآخرين في كل الضروف انه منبع لكرم والجود والقيم والمبادئ الأخلاقية النبيلة  للمزيـــــد

ملتقى أبناء شهداء ومناضلي الثورة اليمنية

تأتي فكرة إنشاء وتأسيس الملتقى الوطني لإبناء شهداء ومناضلي الثورة اليمنية إنطلاقاً من إيماننا العميق وولائنا المطلق لمبادئ وأهداف الثورة اليمنية المباركة التي تعد محطة تاريخيه هامه في تأريخ اليمن نظراً لما تحقق بفضلها من مكاسب وإنجازات عظيمة ينعم بها جميع أبنا ء الشعب اليمني من أقصاه إلى أقصاه.وعليه فإنه لابد لنا في هذا الصدد أن يكون لنا وقفه بل وقفات مع أولئك الجنود المجهولين الذين أمنوا بمبادئ وأهداف الثورة المباركة وجسدوا ذلك الإيمان بإهداء أرواحهم قرباناً في سبيل هذا الوطن المعطاء .قطفوا زهرة شبابهم لكي ينثروا في دروب الأجيال القادمة الورود والرياحين عوضاً من تلك الأشواك المليئة بالجهل والفقر والتخلف إبان الحكم الأمامي البائس . لذلك فإن تأسيس ملتقى خاص بإبناء الشهداء يعتبر خطوة إيجابية في الاتجاه الصحيح كون الهدف الأساسي للملتقى تجسيد أهداف ومبادئ الثورة اليمنية الخالدة والمتمثل بالسير على خطاهم واقتفاء أثرهم في مواصلة مسيرة النضال من خلال الدفاع عن الوحدة اليمنية ومبادئ الثورة ومنجزاتها العظيمة وتأكيد الشرعية الدستورية والوقوف ضد أي اختراق لها .وضمن الأهداف أيضاَ المشاركة في الحياة السياسية والإسهام في الحوارات الوطنية وكذا المشاركة الفاعلة في ,,, للـمـزيــد
جمعية التلآحم التنموية الخيرية

  جمعية التلآحم التمنوية الخيرية :- جمعية خيرية تعاونية تعني بث روح المحبه والغخاء والتسامح بين ابناء المجتمع اليمني وكذا تعزيز أواصد اللقاء والتواصل والإخاء من أجل إنجاح المبادرات الخيرية الهادفة والمشاريع التعاونية الأجتماعية الناجحة , كم أن جمعية التلآحم التنموية الخيرية تسعى لوحدة الصف وجمع الكلمة وحل أي من الخلافات والقضايا سواءاً من خلال عقد الصلح أو للجوء إل ى النظام والقنا ون وإعانة,  ,  المزيـــد 
قسم الصور
قسم الصـــور

قسم الصور الخاصه بالشيخ

  -
قسم الطب البديل

قسم الأمراض وعلاجها بالطب البديل

صفحة الترحيب
السياحه في اليمن
معرض الصور
المتواجدون الآن
القائمة البريدية
أدخل بريدك ليصلك الجديد لدينا
  
  
  
إجمالي الزيارات
732,384
EMAIL LOGIN
منوعات رياضية
 فنون
 إقتصاد
 تخفيظات
 أدب وثقافة
حالة الطقس
الطب البديل والتداوي بالاعشاب
يعتبر التداوى بالاعشاب من الظواهر العريقة فى شبة الجزيرة العربية منذ قديم الزمان، وكان الاطباء العرب القدماء يؤمنون بانه لا يوجد مرض لا يمكن علاجه بالنباتات، وقد تدرجت معرفة هذا النوع من التداوى من سلالة الى اخرى حتى كونت ما يسمى بالطب الشعبى فى العالم العربي , ولقد اشتهر العرب فى تطوير التداوى بالاعشاب خلال العصور الوسطى، وانتشرت أبحاث ومخطوطات مبنية على قواعد قوية إبان العصر الذهبى للطب الاسلامى، حيث انتشرت شهرة الاطباء العرب عبر العالم مع انتشار الاسلام، وبالاخص عن طريق الحجاج الذين يفدون الى مكة المكرمة والمدينة المنورة... وتمتاز الاقطار العربية باتساع رقعتها واعتدال جوها، لذالك فهى تملك ثروة طبيعية واخرى اقتصادية هائلة من الاعشاب الطبية والعطرية، استخدمها قدماء المصريين والعرب من قديم الزمان، ويشهد على ذالك ما دونه المصريين فى بردياتهم، والعرب فى مذكراتهم وموسوعاتهم عن النباتات الطبية، وكذالك ما تحويه اسواق العطارين من الاعشاب والثمار والبذور التى يستخدمها العامه فى علاج امراضهم، وما يزال تجار العطارة يستخدمون موسوعة ابن سينا، وتذكرة داود ومؤلفات الرازى وابن وغيتب العلماء العرب لعلاج المرضى , وقد وردت الكثير من الاحاديث الشريفة عن الاعشاب ومثال على ذالك قول النبي صلى الله عليه وسلم( عليكم بأربع، فإن فيهن شفاء من كل داء الا السام( الموت) ، السنا والسنوت والثفاء والحبة السوداء)..  المـزيــد
برنامج أدرلي الإصدار 7.2، أحد برمجيات منظومة رواسي لتقنية المعلومات والإعلام - خبراء البرمجيات الذكية

جميع الحقوق محفوظة © 2012-2016 الشيخ عبدالله هاجر